المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء

الأرشيف

مدن مهمة

إغلاق

حديقة راما التاسع وجهة هادئة لك ولعائلتك في بانكوك

تعد حديقة راما التاسع Rama IX أكبر مساحة خضراء في بانكوك، تشمل حديقة نباتية جميلة، بحيرة كبيرة ومنتزهات متنوعة مستوحاة من عدة بلدان حول العالم.

بنيت في عام 1987 احتفالا بعيد ميلاد الملك بوميبول Bhumibol الستين، تعتبر زيارتك إلى هذه الحديقة الكبيرة الواقعة في ضواحي بانكوك فرصة رائعة للاسترخاء وللحصول على قسط من الهدوء بعيدا عن صخب وضجيج بانكوك.



على الرغم احتواء الحديقة على الكثير من الأشياء المثيرة للاهتمام، إلا أن الحديقة غير معروفة من قبل غالبية سياح المدينة، أما السكان المحليون فيترددون إليها بشكل مستمر خصوصا في فترة مابعد الظهيرة.


تقع حديقة راما التاسع على بعد 15 كم من وسط المدينة، ولعل أسهل طريقة للوصول إليها هي بسيارة الأجرة، إما مباشرة من المدينة أو عبر ركوب BTS  حتى محطة دوم سوك Udom Suk ثم أخذ تكسي من هناك



تبلغ تكلفة الطريق حوالي 150 باهت ويستغرق حوالي 30 دقيقة في سيارة أجرة من وسط بانكوك. تفتح الحديقة أبوابها للزوار من الساعة الخامسة صباحا حتى السادسة مساءا أما عن رسم الدخول فهو 10 باهت.


عند الصباح المبكر يتوافد معظم الناس إلى الحديقة لممارسة الرياضة، أما في فترة ما بعد الظهر فيأتي إليها الأسر والأزواج الشباب بهدف الاسترخاء والاستلقاء على قطعة من الحصير التي يمكن استئجارها.

تمتد الحديقة على مساحة 200 فدان لذا فهي تستغرق بضع ساعات حتى يتم استكشافها بشكل كامل. إنها مقسمة إلى موضوعات مختلفة ويتوسطها بحيرة جميلة.

فيها مبنى تاريخي يمكن رؤيته من جميع أنحاء الحديقة، وهو في الواقع عبارة عن معرض ملكي يتضمن الصور واللوحات والمعلومات حول المشاريع الملكية.


تم تمثيل بعض البلدان وتصوير طبيعتها، بما فيهم إنجلترا واليابان والصين وأميركا وإيطاليا وفرنسا، من خلال الحدائق التي ينبغي عليك استكشافها جميعا.  
أما إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن النباتات التايلاندية، فهناك حديقة نباتية كبيرة لديها مجموعة كبيرة ومتنوعة من الزهور الجميلة والأشجار المثمرة، فضلا عن بساتين الفاكهة والنباتات الداخلية. 


وبصرف النظر عن استكشاف الحدائق هناك أيضا فرصة للتجذيف في البحيرة الخلابة أما بالنسبة لأولئك المتواجدون في الصباح الباكر فيمكنهم الانضمام إلى التمارين الرياضية الموجهة لعامة الناس، والتي تعد بمثابة صالة رياضية في الهواء الطلق مناسبة للبالغين والأطفال.



هذا وهناك الكثير من الأكشاك الصغيرة التي تبيع الآيس كريم والمشروبات حول الحديقة ولكن إذا كنت تبحث عن وجبة شهية وتقليدية فتوجه إلى أحد مداخل الحديقة، حيث يمكنك شراء الدجاج المشوي، وغيره من الأطباق التايلندية السريعة.

لعل أفضل شهر في السنة لزيارة الحديقة هو شهر تشرين الأول/ ديسمبر، عندما تستضيف مهرجان The flower festival. 

قد يعجبك أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق