المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء

الأرشيف

مدن مهمة

إغلاق

كيف تتصرف عند المرض أثناء السياحة في تايلاند؟


تعتبر الرعاية الصحية في تايلند متاحة بشكل جيّد غير أنها عالية الجودة قليلة التكلفة لذا لا ينبغي القلق من فرصة الحصول على علاج طبي دقيق في حالة الإصابة بالمرض أثناء السياحة في تايلند.
يوجد في العاصمة التايلندية العديد من المستشفيات الخاصة التي تقدم خدماتها للمحليين والمهاجرين و السياح على السواء.

من أشهر المستشفيات وأكثرها شعبية في بانكوك (Bumrungrad -  BNH - Samitvej      ) حيث يوجد في كل هذه المستشفيات أطقم طبية تجيد التحدث بأكثر من لغة، كنا يجيد الأطباء على وجه الخصوص التحدث باللغات الأجنبية خاصة الإنجليزية بطلاقة وربما بعض اللغات العالمية الأخرى بسبب دراستهم للطب أو التدريب خارج البلاد.
لا يختلف الأمر كثيراً في مدن تايلند السياحية الأخرى مثل "فوكيت"، "تشانغ ماي" و "ساموي" حيث توجد بها مستشفيات على أعلى مستوى من الجودة تقدم خدماتها بشكل مستمر للأعداد المتزايدة من السياح.
ربما الملاحظة الوحيدة على أداء المستشفيات في هذه المدن أنه لا يوجد بها جميع التخصصات الطبية على خلاف مستشفيات العاصمة، ورغم ذلك لديهم من الخبرة والإمكانيات التقنية ما يمكن معه التعامل مع الحالات الطارئة والأمراض الشائعة.
ورغم أن هذه المستشفيات يشبه البعض منها فنادق الخمس نجوم من حيث التجهيزات والخدمات إلا أنه فيما يخص تكلفة الكشف الطبي تعتبر مقبولة بشكل كبير.

توجد مستشفيات وأماكن أخرى تقدم خدماتها الطبية للمحليين لكنّها لا تتمتع بنفس القدر من الرفاهة في الامكانيات والتجهيزات لذا تنخفض فيها التكلفة المالية.
تشتهر بعض الأمراض بأنها الأكثر شيوعاً بين السياح اثناء زيارة تايلند يأتي على قمتها "الإسهال"، الإعياء بسبب ارتفاع درجات الحرارة، إصابات الدرجات البخارية!!
رغم أنه قد لا يطلب من الأشخاص المسافرين إلى تايلند تعاطي أي تطعيمات مسبقة إلا أنه يفضل استشارة الطبيب المعالج.
يقوم الصيادلة في تايلند بمهمة كتابة الوصفات الطبية أحياناً وصرف الأدوية دون الحاجة إلى توصيات الأطباء لذا إذا نفدت منك عقاقيرك الطبية يمكن التوجه مباشرة إلى الصيدلي دون الحاجة إلى زيارة الطبيب.

قد يعجبك أيضا

مساحة إعلانية