دليلك إلى 20 من أشهر المعالم السياحية في تايلند

في هذه السلسلة عرضنا أشهر المعالم السياحية في تايلند حتى نضع بين يدي السائح العربي قائمة مكتملة بأفضل الأماكن و طبيعتها و خصائص كل منها سواء كانت هذه المعالم ترفيهية مثل الحدائق العامة و الشواطئ و الجزر السياحية, أو معالم أثرية مثل المعابد و المزارات الهندوسية المقدسة, أو مهرجانات و حفلات,  وحتى الأسواق الكبرى و المشهورة في البلاد.

في الجزء الأول من سلسلة أشهر المعالم السياحية في تايلند استعرضنا ثلاثة من أهم المعالم السياحية وهي شلالات "إيراوان" التي تتميز بطبيعة ساحرة وحياة برية يمكن للسائح أن يشاهدها عن قرب و يتعامل معها فهناك العديد من القرود الآسيوية والسحالي وغيرها من الحيوانات كما أن الحديقة تفتح أبوابها للزوار طوال العام, و تحدثنا عن الأسواق العائمة التي يقصدها السياح بغرض التعرف على شكل و أسلوب التسوق في تايلند قديماً قبل ردم قنوات المياه, وعرضنا لخليج الأميرة الذي ظل لفترة طويلة البقعة المفضلة للسياح المتجولين إلا أنه في الفترة الأخيرة بدا في اكتساب زبائن جدد من مستويات أعلى اقتصادياً.

 و في الجزء الثاني من سلسلة أشهر المعالم السياحية في تايلند عرضنا لشاطئ "هوا هن" أحد الشواطئ الملكية التي تأسست عام 1920 كمتنزه للملك راما السابع ثم تحول المكان ليصبح الشاطئ الشعبي الأول في البلاد, وكذلك معبد "براسات هن فيماي" وهو من أهم اثار الخمير الحمر في تايلند و يرجع تاريخ بناء المعبد إلى القرنين الحادي عشر و الثاني عشر الميلادي, كما استعرضنا حديقة "خاو ياي" التي تقع في شرق تايلند ثالث أكبر  حديقة عامة في البلاد وتضم عدداً كبيراً ومتنوعاً من الحيوانات البرية مثل الأفيال الآسيوية و الدببة السوداء.


أما في الجزء الثالث من سلسلة أشهر المعالم السياحية في تايلند فاستعرضنا جزيرة (Ang Thong) والتي تعني في اللغة القديمة "طبق الذهب" وهو الوصف الأقرب لهذه المجموعة من الجزر المتلاصقة التي يبلغ عددها حوالي 42 جزيرة وتمثل واحدة من أجمل الحدائق الطبيعية في تايلند, و حديقة "سيكوتاني" التاريخية في شمال تايلند وهي تضم أطلال مدينة "سيكوتاني" التي اعتبرت يوماً عاصمة للملكة التي حملت نفس الاسم خلال القرنين الثالث عشر و الرابع عشر الميلادي, بالإضافة إلى جزيرة "كون انج يوان" الصغيرة.

في الجزء الرابع من سلسلة أشهر المعالم السياحية في تايلند قدمنا لمعبد "أرون" أحد أجمل المعابد المزخرفة في تايلند ويعني اسمه " معبد الفجر" حيث كرس للمعبود الهندوسي " Aruna" الذي يرمز إلى شعاع الشمس المشرقة, و السوق الليلي في تشيانغ ماي الذي يمتد على مساحة واسعة في المدينة تشمل عدة شوارع ومعابد ويعرض الكثير من المنتجات, وجزيرة "كو لايب" التي تضم مياهها 25 % من أنواع الأسماك في العالم, و سوق "جيه جيه" السوق الأكبر من نوعه في البلاد بل ويذهب البعض إلى كونه السوق الأكبر من هذا النوع على مستوى العالم.
في الجزء الخامس من سلسلة أشهر المعالم السياحية في تايلند تحدثنا عن حديقة "خاو ساو" التي يوجد بها نسبة 5% من أنواع وفصائل الحيوانات في العالم !, و معبد "فانوم رنج" أحد المعابد الهندوسية البارزة, و أرخبيل "سيميلان" الذي يقع على ضفاف ساحل مقاطعة "فانج نجا " جنوب البلاد وتضم مياهه مجموعة من أجمل حدائق الشعاب المرجانية.

فأما في الجزء السادس و الأخير من  سلسلة أشهر المعالم السياحية في تايلند  فعرضنا ل"مهرجان اكتمال القمر" الذي بدأ كحفل ديسكو صغير لا يضم أكثر من 20-30 شخص عام 1985م إلى مهرجان دولي وحدث رئيسي في تايلند يجتذب من 20.000 إلى 30.000 سائح شهرياً !, وجولة خطوط سكة حديد (تايلند-بورما) التي تستغرق ساعتين يشاهد فيها السائح العديد من المناظر الطبيعية و المعالم السياحية الرائعة بالإضافة إلى المعلومات التاريخية حول "طريق الموت" الذي شيده أسرى الحرب العالمية الثانية, وأخيراً حديقة مدينة أيوتثايا التاريخية أحد المعالم الأثرية المشهورة في تايلند و التي تحتوي أطلال العاصمة الثانية لمملكة "سيام" والتي تأسست عام 1350م.