أكثر 5 أماكن سياحية زيارة في تايلند

تعتبر تايلند أحد أعلى المقاصد السياحية زيارة في منطقة جنوب شرق آسيا نظراً لما تتمتع به البلاد من مميزات وخصائص سياحية متنوعة ومتعددة.
فمن ناحية تعد تايلند من الدول ذات الحضارات القديمة التي تركت أثاراً معمارية وثقافية باقية حتى وقتنا هذا لعل أشهرها المعابد البوذية المبهرة، ومن ناحية أخرى فالبلاد تتمتع بطبيعة ساحرة وشواطئ خلابة تجعلها ضمن أفضل الأماكن الترويحية في العالم.
في القائمة التالية عرض لأكثر 5 أماكن سياحية زيارة في تايلند:-


  • -       بانكوك

"بانكوك" قلب تايلند النابض سياسياً واقتصادياً وثقافياً وهي مدينة جميلة تجمع بين سحر الماضي والحياة العصرية التي توفر جميع سبل الراحة للسائح.
زيارة مدينة بانكوك أو "مدينة الملائكة" كما يلقبها السكان المحليون عامل مشترك في كل الرحلات السياحية إلى تايلاند، فالمدينة لديها القدرة على ابهار زائريها بتنوع معالمها السياحية ومساحتها الشاسعة.

  • -       شيانغ ماي

مدينة "شيانع ماي" زهرة الشمال دون جدال وتضم تنوعاً ثقافياً وحضارياً وعرقياً يمثل مزيجاً فريداً وفرصة جيدة للاقتراب من طبيعة الحضارة في تايلاند.
ترجع أهمية "شيانغ ماي" إلى كونها اتخذت عاصمة لعدد من الممالك القديمة ومركزاً لنشر تعاليم العقيدة البوذية ومن ثمّ فهي تضم كمية كبيرة من الأثار القديمة.

  • -       فوكيت

إذا ذكر الاستجمام و الاسترخاء والتمتع بالشمس و الهواء ذكرت تايلاند، وإذا ذكرت تايلند ذكرت "فوكيت" التي ارتبطت في أذهان الكثير حول العالم بفيلم "جيمس بوند" السينمائي الشهير "الرجل ذو البندقية الذهبية" الذي تم تصويره في الجزيرة عام 1974م.

  • -       أيوتثايا

مدينة أيوتثايا أحد أقدم المدن في تايلند وهي عاصمة قديمة لبعض الممالك البائدة التي لم تحكم فقط تايلند ولكن عدة دول مجاورة مثل كمبوديا و ماينمار.
تعتبر أيوتثايا من أهم المدن الأثرية في قائمة اليونسكو للتراث الإنساني وتستغرق من السائح أياماً ليستطيع أن يلم بكل معالمها السياحية و يعيش هذه التجربة التاريخية الفريدة.

  • -       كانتشانابوري

من المناطق المميزة للسياحة الخلوية حيث تتمتع كانتشانابوري بطبيعة جذابة ومتفردة وتقع المدينة على بعد ساعتين فقط من "بانكوك" كما يمكن الوصول إليها بالقطار أو الحافلات.
يفضل السائحون الإقامة على ضفاف نهر "كواي" للحصول على فرصة كاملة لرؤية جميع المعالم السياحية و أماكن التنزه الطبيعية بالإضافة إلى طبيعة المكان الهادئة و مناخه المعتدل.