أجمل الأماكن السياحية في بوكيت, تايلند (3)

ما تزال جزيرة بوكيت في تايلند تقدم للسياح من كل مكان وجبة سياحية دسمة تتناسب مع كل الأذواق و الميزانيات فمن شاطئ "هات سورين" الذي يطلق عليه شاطئ المليونيرات إلى شاطئ "هات ناي هان" الذي يناسب السياح الشباب الراغبين في المغامرة  سيجد كل شخص الشاطئ المناسب لميوله من بين شواطئ هذه الجزيرة ذات الساحل الأكبر في كل تايلند.

Phuket Town

مدينة بوكيت هي عاصمة الجزيرة وأكبر مدنها التي تمنح السائح إمكانية العودة بالزمن إلى الوراء و السياحة في تاريخ المدينة و تراثها الثقافي خاصة خلال القرن التاسع عشر الذي شهد فترة تألق المدينة و ازدهارها عقب اكتشاف مناجم القصدير والتي أثرت في كثير من مظاهر الحياة في المدينة مثل الهندسة المعمارية للشوارع و البيوت.
من الأشياء الهامة التي تجعل مدينة بوكيت مزاراً سياحياً رئيسياً جنبا ًإلى جنب مع الشواطئ هو أن المدينة تعتبر مركزاً تجارياً ضخماً خاصة لبعض المنتجات المصنعة محلياً.

Hat Kata- Hat Karon

يطلق على شاطئ "هات كاتا" بأنه توأم شاطئ "هات كارون" الذي قع إلى الشمال منه و يشبهه في رماله الذهبية الصفراء حيث لا يفصل بين الشاطئين سوى مرتفعات صخرية عالية.
تفضل العائلات الاستقرار في الجزء الشمالي من شاطئ "هات كاتا" نظراً لكون مياهه أكثر أماناً بالإضافة إلى توفر العديد من التسهيلات مثل سلاسل المطاعم و المحلات التجارية والمنتجعات السياحية.
أما شاطئ " هات كارون" فيقع جنوب شاطئ "باتونج" ويعتبر ثاني أكثر الشواطئ شهرة على جزيرة فوكيت حيث تتوفر العديد من النزل بطول الشاطئ و التي تجتذب السياح الراغبين في قضاء أوقات طويلة على الشاطئ و الاستمتاع بالسباحة وحمامات الشمس.
كما يوفر شاطئ "هات كارون" أنشطة سياحية أخرى تدور أعلبها حول الماء مثل رحلات استكشاف الأحياء البحرية و الشعاب المرجانية في الجزء الجنوبي من الشاطئ.

Hat Patong

على مدى 50 عام امتدت يد التطوير و التحديث إلى شاطئ "هات باتونج" لتحوله من مجرد شاطئ منعزل ضمن شواطئ أخرى في جزيرة "فوكيت" إلى أكثر الشواطئ صخباً في تايلند والذي تستمر الحياة فيه من شروق الشمس إلى شروق اليوم التالي.
يقع شاطئ باتونج  على الضفة الغربية للجزيرة وتعج مدينة باتونج بمئات المقاهي و الأندية التي تفتح أبوابها طوال الليل و النهار و التي تتمركز غالباً حول منطقة طريق بانجالا, أما الجزء الهادئ من المدينة فيضم مجموعة من أفضل المحلات التجارية.
ورغم النمو المطرد لمدينة " باتونج" إلا أن الشاطئ لا يزال يعد ضمن أجمل و أفضل الأماكن السياحية على جزيرة فوكيت.