أجمل المعالم السياحية في شمال تايلاند

رغم أن أغلب الرحلات السياحية تقصد جنوب تايلند إلا أن المنطقة الشمالية لا تقل جمالاً و لا روعة عن أشهر المقاصد السياحية في الجنوب؛ ففي شمال تايلند سوف تجد الحياة البدائية البكر و الغابات الكثيفة و رحلات تسلق الجبال الشيقة و رؤية الحيوانات البرية كالأفيال و النمور في حياتها العادية و عاداتها الخاصة هذا بالإضافة إلى إمكانية الاندماج مع السكان المحليين الذين يعيشون حياة مختلفة تماماً عن الحياة التي يعيشها سكان المدن الكبرى.
إذا كانت زيارتك القادمة إلى تايلند فلا تنسى أن تصطحب معك هذا المقال الذي يسلط الضوء على بعض أفضل الأماكن في الشمال التايلندي.

§       سيكوتاني
في مطلع القرن الثالث عشر كانت مدينة سيكوتاني قلب المملكة وعاصمة تايلند و أول إقليم مستقل في البلاد. كما شهدت هذه الفترة العديد من الأحداث التي تعتبر العصر الذهبي للمدينة التي يترجم اسمها إلى "فجر السعادة" كناية على الرخاء و التقدم التي شهدته هذه المدينة العظيمة.
أما الأن فمدينة سيكوتاني ليست سوى مدينة اثرية صغيرة تكشف عما كانت عليه الحياة منذ 800 عام تقريباً في هذه البلاد.
من المعالم الأثرية الهامة التي يمكن رؤيتها في سيكوتاني "المدينة القديمة" والتي يمكن رؤية أغلب معالمها التاريخية بالتجول بالدراجة و متحف رام كامهانج الأكبر الذي يضم مقتنيات ثلاث عواصم قديمة لتايلند.

§       باي
تشتهر مدينة باي بين السياح المتجولين الذين يرغبون في أنشطة سياحية غير تقليدية مثل تسلق الجبال و السباحة مع الأفيال و الغوص تحت الماء والاستمتاع بينابيع المياه الساخنة.

§       ماي هونج سون
تقع مدينة ماي هونج سون على الحدود مع ماينمار  وهي تمثل كياناً خاصاً في الشمال التايلندي سواء من حيث المزارات السياحية أو الثقافة السائدة.
اشهر الأنشطة التي يقوم بها السياح في ماي هونج سون هو التجول حيث تسمع الطبيعة الخضراء للمكان على تنظيم رحلات فردية و جماعية بإشراف مرشدين لرؤية العديد من المعالم مثل الطريق الدائري الذي يمكن من خلاله رؤية جميع معالم المدينة من نقطة مرتفعة وكذلك زيارة قرية بادونج التي تشتهر  بارتداء سيداتها أساور معدنية في الرقبة من عمر الرابعة و كهف الأسماك الذي يقع على بعد 18 كم من المدينة أو حضور مهرجان   Buat Luk Khaeo الذي يقام مرة واحدة في العام من أجل تكريم الأطفال الصبيان الذين تتراوح أعمارهم ما بين 10-13 عام والذين اختيروا للترسيم ككهنة تحت التدريب.