جولات سياحية مميزة في ناخون باتوم, تايلند

شهدت مدينة ناخون باتوم - Nakhon Pathom أياماً مجيدة و مشرقة في تاريخ مملكة تايلند حيث اعتبرت إحدى المدن الملكية ذات الطابع الديني المميز قبل أن تغير الجغرافيا والتاريخ من مكانة المدينة خاصة بعد انحسار البحر مسافة 50 كيلومتر.
لكن في كل الأحوال تظل مدينة ناخون باتوم في تايلند إحدى الأماكن المميزة سياحياً و التي تضم العديد من المعالم السياحية و التي يمكن زيارة أغلبها في جولة سريعة أثناء الإقامة في بانكوك حيث لا تبعد المدينة عن العاصمة سوى 50 كيلومتر فقط.
معالم سياحية متميزة في ناخون باتوم

§       قصر سانام تشان
بني قصر  (Sanam Chan) عام 1910 م على يد الملك راما السادس وقبل سنوات من تتويجه على عرش البلاد على مساحة شاسعة من الأراضي أقصى شمال غرب المدينة كما تم ربطه بالمزارات المقدسة عبر ممر خارجي.
جاء تصميم القصر مزيجاً بين طابع العمارة التايلندية التقليدية و النمط الأوربي السائد في ذلك الوقت حيث ضم القصر عدداً من الصالات الفسيحة التي استخدمت أحياناً كمسارح لعرض الفنون, أما المزارات المقدسة فتحتوي خليطاً من المعبودات منها المعبود الهندي " غانيشيا" الذي تم تصويره برأس فيل وجسد إنسان له العديد من الأذرع ! ومن الأشياء اللافتة في القصر تمثال لكلب يتصدر البهو الخارجي ويعتقد أنه الكلب الخاص للملك راما الرابع.
ورغم أن العديد من غرف القصر تستخدم الأن كمكاتب حكومية إلا أن القصر لا يزال متاحاً للسياح أيضاً للاطلاع على جمال وروعة التصميمات المعمارية في ذلك العصر.

§       معبد بانغ فرا
رغم التاريخ المجهول للمعبد و الذي جعله لا يحظى بشهرة أثرية كبيرة وإن كان يرجح عودته إلى العصور القديمة في تايلند إلا أن شهرة معبد بانغ فرا السياحية ترجع إلى اتخاذ بعض الكهنة البوذيين منه قاعدة للوشم الديني المسمى (sak yant tattoos), وهو أحد أنواع الوشوم التقليدية في تايلند والتي يعتمد فيها الكاهن على عصا طويلة مقدسة لرسم الوشم في أسفل الظهر !!
يمكن للسياح زيارة المعبد وطلب الحصول على وشم إلا أن الكهنة هم من سيقومون باختيار الوشم المناسب للشخص حسب ما يعتقدون فهناك وشم للحماية من الشرور أو وشم للحظ الطيب و السعادة أو وشم للحب وغير ذلك.
كما ارتبط معبد بانغ فرا بأحد المواسم السياحية الهامة في مدينة ناخون باتوم وهي المهرجان السنوي (Sak Yant) الذي يفد إليه ألاف السكان المحليين الذين يدعون أنهم "ممسوسين" من قبل أرواح المعبودات ومن ثم يقومون بالتصرف على هذا النحو فبينما يقلد بعضهم أنماط الحيوات المصورة في شكل معبودات يقوم البعض الأخر بتصرفات في غاية الجنون تحت مزاعم أنها الهامات من الأرواح !!