أعلى المزارات السياحية في جزيرة بوكيت

تعد جزيرة بوكيت (Phuket)  هي الجزيرة الأكبر من حيث المساحة في تايلاند,  وربما هي الأكثر شهرة أيضاً لما تتمتع به من خصائص طبيعية غاية في الروعة مثل المياه الزرقاء, الشواطئ الرملية, المطاعم التي تقدم الطعام التايلندي و العالمي على سواء, كما تتميز جزيرة بوكيت بأنها مقصد سياحي هام لراغبي الاستجمام و الاسترخاء, ومحبي الرياضات المائية و خاصة الغطس من كل أنحاء العالم.
أما عن أعلى المزارات السياحية و أكثرها شعبية على جزيرة بوكيت فسوف تجدونها في القائمة التالية :-

¨   شاطئ باتونج (Patong)
كان الساحل الطويل لجزيرة بوكيت على مدى فترات طويلة شاطئاً مثالياً قبل أن تمتد إليه يد التطويرات الحديثة التي و إن جعلته يخرج من دائرة الشواطئ الهادئة حيث لا يجد السائح فيه أماكن للتأمل و الاسترخاء و القراءة, إلا أنها لم تفقده مكانته كأحد الأماكن الأكثر بهجة في تايلند والمملوءة بالمتاجر  و الأنشطة التي يمكن أن تستغرق أغلب الوقت.

¨   مدينة بوكيت
تقع مدينة بوكيت في الجنوب الغربي من الساحل في منطقة مثيرة على الخليج, وتتميز الناحية المعمارية للمدينة بغلبة النماذج التي تعكس التأثر بالمهاجرين الصينين من ناحية و التأثر بالقواعد الجمالية البرتغالية من ناحية أخرى عكس النماذج التايلندية السائدة في كل مكان أخر.
تعتبر مدينة بوكيت من أكثر المدن التايلندية التي تشهد رواجاً مالياً و تجارياً وتكثر بها البنوك, و المحلات التجارية, والفنادق, و مراكز التدليك, والمطاعم التي انتشرت بشكل كبير خلال الفترة التي تم فيها تطوير شاطئ باتونج.

¨   قرية راواي (Rawai)
إذا كنت من عشاق المغامرة و الاستكشاف فيجب عليك أثناء زيارتك لجزيرة بوكيت في تايلاند أن تزور قرية راواي للاطلاع عن قرب على نمط الحياة التي تعيه قبائل "الموكين" إحدى قبائل الغجر البحرية في تايلاند.
احتفظت قبائل "الموكين" بجميع تقاليدها و أعرافها المتوارثة ورفضت كل محاولات التهجير التي حاولتها الحكومة التايلندية حيث تسكن أغلب القبيلة في الماء بينما يعيش البعض الأخر حياة بدوية على اليابسة.
من المناطق المميزة في قرية راواي "ميناء الصيد" و الشاطئ المغطى بأشجار  نخيل جوز الهند ومستنقعات البلوط !
كما يستمتع السياح باستئجار المراكب للوصول إلى شواطئ الجزر الأخرى القريبة من بوكيت مثل شواطئ "ناي هارن" و " كاتا نوي" و"كارون نوي".
¨   أشجار النخيل ذات الأربعة أفرع
وأنت في طريقك إلى قرية راواي عليك ملاحظة هذه الظاهرة النباتية الغريبة و التي تسمى "بأشجار نخيل جوز الهند ذات الأربعة أفرع" وهي أشجار جوز الهند التي تجاوز عمرها 60 عاماً حيث قامت في العشرين سنة الأولى من عمرها بالانشطار إلى شجرتين ثم تكرر هذا الأمر مرة أخرى في العشرين سنة التالية.

ويمكن القول إجمالاً أن السياحة في جزيرة بوكيت في تايلاند لها ميزة خاصة حيث توفر  المتاجر و الازدحام و الحفلات لراغبي الإثارة و النشاط في شاطئ باتونج, أما راغبي الهدوء و الاستجمام و الاسترخاء فيمكنهم البحث عن الشواطئ الأخرى الأكثر انعزالاً خاصة شواطئ المنطقة الشمالية.