الجزر القريبة من جزيرة كوساموي kho samui

صور كوساموي

المنتزه البحري مو كو أنغ ثونغ

من بين كافة الجزر في منطقة ساموى , فإن الجزر الموجودة في المنتزه البحري الوطني أنغ ثونغ هي ذات القدح المعلى في الجمال النقي و إماكنية الرحلات السياحية .ويقع على بعد 31كيلو متراً الي غرب ساموى فإن المنتزه يعطي أكثر من مائة كيلو متر مربع ويتألف من .
مجموعة من حوالي 40جزيرة جيرية رائعة شديدة الانحدار محفوفة بالغابات وسواحلها تنتشر فيها التجاويف الرملية والكهوف الجيرية, في حين أن الأماكن الداخلية المخضرة هي مستوطنة للأزهار والحيوانات.
وترجمة الاسم هي ((الحوض الذهبي)) وهي حقيقة أيضاً غنية للاستكشاف حيث أنها بشكل رئيسي قد كانت محمية للبحرية التايلندية الملكية ومن ثم كانت مقفلة أمام الجمهور حتى عام 1980م عندما تم إعلانها كمنتزه بحري وطني وقد إستطاعت أنغ ثونغ الحفاظ على شخصيتها السليمة بدرجة إستثنائية.
إن التجديف بالزوارق البحرية ربما يوفر أفضل طريقة لمعرفة السواحل الوعرة للجزر الآسرة بشكل لا حد له فضلاً عن الخلجان الصغيرة المخبأة والسواحل والكهوف.كما يوجد كمية من الأسماك المرجانية الممتازة والدلافين التي تظهر بين الفينة والأخرى مما يجعل المياه حول اّنغ ثونغ مثالية لرياضة الغطس باستخدام أجهزة التنفس تحت الماء والشنركلات.ولا تقل جاذبية البر روعة ففي الجزيرة الأكبر كو وا تا لاب فيوجد موقع مراكز المنتزه والمرافق السياحية الوحيدة في المنطقة حيث يوجد ارتفاع لنقطة ممتازة 400متر وتكون عملية التسلق القاسية مكأفتها هي المناظر الساحرة للأرخبيل وكهف يوابوك ويعني الاسم ((اللوتس المتموجة)) وهي إشارة لشكل الرواسب الجيرية وتشكيلات الرواسب الجيرية المنزلية من السقوف وتؤدي نزهات السير الأخرى الناطق حول قرية المنتزه الوطني إلى مستوطنة صيد الأسماك صغيرة. وفي مكان أخر توجد بحيرة خضراء زمردية اللون رائعة الجمال على مساحة 250متراً ومحاطة بمنحدرات صخرية وهي محط الأنظار في جزيرة ماى كوه.إضافة للروعة الطبيعية للمناظر فإن الحياة البرية وافرة على أنغ ثونغ وهي تشمل القطط, النمور, الخنازير البرية, القرود الآسيوية ذات الأذيال الطويلة, السنجاب, الأصلة, الورل, السحالي, اللنغور(القرود طويلة الأذيال) ذات اللون القاتم. ويوجد حوالي 40فصيلة أو أكثر من الطيور التي تم التأكيد على وجودها في الجزيرة مثل مالك الحزين, البازا الأسود, الحدأة البرهمينية, دجاجة الأرض الأوراسية والشاما البيضاء وفي الأعشاش المشيدة على كهوف الجزر يوجد تنوعاً من الطيور السمامة التي تعتبر أعشاشها المكون الرئيسي للأطعمة الصينية الشهية.